مقال اليوم > إلى "أبو مازن"

مقالات - الدستور - التاريخ: 2017-12-12
كتب عريب الرنتاوي

إن كان ثمة من وقت "مثالي" لاستنهاض الشعب الفلسطيني وإعادة بناء وبعث حركته الوطنية، فهو هذا الوقت بالذات، فاذهب في هذه المهمة حتى منتهاها، ولا تصرفك اتصالاتك السياسية ورحلاتك واجتماعاتك عمّا ينفع الناس ويبقى في الأرض ... اليوم، هو يوم تذليل العقبات وكنس العوائق وتخليص هذه الحركة من "الكلس المتراكم" فوق عروقها ومفاصلها ... اليوم، بمقدورك أن تضرب بسيف الشعب الغاضب والثائر، وأن تعيد بعضاَ من النبض والألق لأنبل حركة

اقرأ المزيد >

اخر المقالات >

من الحيلولة دون اتخاذ القرار إلى العمل على "احتواء تداعياته"

لأن النظام الرسمي العربي، لا يتوفر على أي قدر من "الجدية" و"المسؤولية"، وتراوح أغلب مكوناته بين العجز والتواطؤ، فقد جاء اجتماع وزراء الخارجية العرب، لاحقاً لقرار ترامب نقل السفارة والاعتراف

اقرأ المزيد >

بعد أن تهدأ "سورة الغضب"

لأن النظام العربي الرسمي، لا يمتلك "خطة ب" للتعامل مع مرحلة ما بعد "انهيار عملية السلام" وتآكل حل الدولتين" ... ولأن معظم، إن لم نقل جميع الحكومات العربية، ما زالت

اقرأ المزيد >

الفلسطينيون والاختبارات القادمة

الاختبار الأول للموقف الفلسطيني القائل بانتهاء دور الولايات المتحدة كراعي ووسيط في عملية السلام، هو مصير اللقاء المقرر بين الرئيس الفلسطيني محمود عباس ونائب الرئيس الأمريكي مايكل بينس... السلطة "سرّبت"

اقرأ المزيد >

فيديو > استضافة الاستاذ عريب الرنتاوي في حلقة ضيف اليوم على قناة فرانس 24 حول تحذيرات ومخاوف دولية من اعتزام ترامب نقل السفارة الأمريكية في تل أبيب للقدس

حلقة ضيف اليوم - قناة فرانس 24 ، 6-12-2017 موضوع الحلقة: "التحذيرات والمخاوف من اعتزام الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقل السفارة الأمريكية إلى القدس." ضيف الحلقة: الاستاذ عريب الرنتاوي/ مدير عام مركز القدس للدراسات السياسية.

شاهد المزيد >